الخميس، 11 أغسطس، 2016

تدوينة عالماشي .. من قلب الحدث

نسيت كيف ينام الانسان الطبيعي ليله ونسيت طعم الأحلام الجميلة بسبب كوابيسي المتمحورة حول تصميم البيئة الالكترونية...
سأعتزل التكنولوجيا لأسبوع بعد هذا المساق !!
أريد ان أنام 





الاثنين، 8 أغسطس، 2016

على الرغم من ان موضوع المقالة مختلف قليلا عن سابقاتها- Mobile Learning الا اننا ما زلنا نكرر ايجابيات وسلبيات التعلم التكنولوجي في كل محاضرة. أشعر انني اكتفيت من تكنولوجيا التعليم نظرياً- فوق الاشباع.. اكتفيت من المقالات وحان الان موعد تصميم البيئة الالكترونية- مشكلتي... !! بدأنا العمل لكن الانجاز بطيء جداً..
 كما لا يزال موضوع الامتحان يقلقني بشدة. 


الأحد، 7 أغسطس، 2016

لم أعلم سر نشاطي في تلك المحاضرة... استمتعت بالعروض لكن لم أكتفِ بالشرح لفهم المقالات.. احتاج للرجوع اليها مرة اخرى... تقلقني وظيفة تصميم البيئة الالكترونية.. أشعر أنني متورطة فيها.. فعملية الانشاء للموقع لا شيء مقابل تطويره.. لم نتعلم مهارات كافية لكيفية إضافة المواد وعمل محتويات تفاعلية ولا أملك أدنى مهارة الكترونية... ولم أجد تفسيرا واضحا على اليوتيوب..
ظننت نفسي سريعة التعلم تكنولوجياً !!! :/ كان الله في عون المهاجرين !!!!

الأربعاء، 3 أغسطس، 2016

أتحدث الان من قلب المحاضرة.. انتهى العرض 12:25 بعد ان استمعنا الى رأفت وحلا..
زميلي رأفت يشرح بطرقة مشوقة جداً... لم أستمع لعرض له من قبل، وهدوؤه لا يوحي بشيء عن قدراته.. شكرا له فقد سهّل علينا فهم المقالة.. 
استوقفتني مداخلة إسراء حول ما اذا كانت التكنولوجيا حقاً تعزز الابداع و تطور التعليم ام ان الابداع وارد بلا تكنولوجيا!!! 
أؤمن أن التكنولوجيا شكل من اشكال الابتكار الذي يوفر فرص غنية للمتعلمين والمعلمين لتحقيق تعليم فعال حقيقي ذو معنى للطالب، الابداع ليس مستحيلاً  بلا تكنولوجيا لكن إمكاناتها تفتح آفاقاً واسعة تسمح لأفراد العملية التعليمية بالوصول الى إنجازات تربوية مبدعة. 
تحيى التكنولوجيا !!! 

الثلاثاء، 2 أغسطس، 2016

 كنت مهتمة للاستماع الى العرض بدقة نظراً الى أنني لم أكن على علم بعنوان المقالة  فلم أستقبل رداً عن سؤالي على رتاج في اليوم السابق للمحاضرة .. كانت المقالة جامدة .. فعلى الرغم من حرصي، لم أسيطر على المحتوى في ذهني وأعتقد أن علي أن ان أقرأ مرارا.. 
السؤال الذي يتبادر الى ذهني الان هو: كيف سنتعامل مع هذه المقالات كمادة امتحان -كما أعلمنا مشرف المساق بداية الفصل؟؟ أفهم فكرة نقد او مناقشة لأفكار معينة في مقالات بين ايدينا!!! ربما هكذا هي طبيعة الامتحان ، لست أعلم بعد.... 
لا يخيفني موضوع الامتحان بقدر ما تقلقني فكرة السيطرة على المقالات...

الأحد، 31 يوليو، 2016

وصلت المحاضرة متأخرة قليلاً بسبب مقابلة عمل أجريتها صباحاً. كان العرض قد بدأ ولم أكن على علم بأننا سنناقش مقالتين لهذه المحاضرة. كنت قد اطلعت على واحدة  فقط في اليوم السابق. لكن لم أواجه مشكلة فقد قرأت الاخرى في طريق العودة الى المنزل. أنزعج كثيراً اذا لم أكن على علم بمحتوى النقاش قبل الحضور. استمعنا الى المقالة الثانية بعد الاستراحة، وما ان انتهت المحاضرة حتى كاد دماغي يفيض بالمعلومات المعروضة.
االآن أحتاج أن اعرف مقالة الغد حتى أقرأها .... أرسلت للزملاء عبر رتاج  وسأشغل نفسي بوظيفة أخرى حتى موعد الرد. 

الخميس، 28 يوليو، 2016

محاضرة ثلاثية التقسيم، ثنائية المكان

أحسست بطول المحاضرة وتعدد الإنجاز فيها، استمعنا قليلا لمدرس المساق، ثم انتقلنا للمختبر لتقديم العرض الذي قمت به وزميلاتي هديل و ردينة، كان العمل على تجهيز العرض مريحاً وسهلاً معهن- كنّا فريقاً متعاوناً. أحبب فكرة  Kahoot حتى أن الزماء انفسهم تفاعلوا مع النشاط .. سأستخدمه مع طلابي مستقبلاً في حال أصبحت مدرّسة، فالالوان والموسيقى وشعور المنافسة الذي يخلقه يجعل من المناخ التعليمي ممتعاً.
هذا المساق فرصة لممارسة رياضة المشي فقد انتقلنا مجددا للتربية، كان لقاء السيد كارل عبر السكايب تجربة جديدة لم أعشها قبلاً.. حتى أنني تعجبت أن المحادثة جرت بسلاسة دون مشاكل فنية تقاطع سير المحاضرة.. من الواضخ أنني أملك تصوّر يقلل من شأن التكنولوجيا وممكناتها التعليمية.. أعترف بذلك!!